أهلا وسهلا بك إلى | منتديات اور إسلام | .
أهلا وسهلا بك ضيفنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، وفي حال رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.
الرئيسيةالمنشوراتبحـثدخولالتسجيل
 
» استايل تومبيلات ستايل ترايد ويب العربية الذي اشتاق إليه الجميع الان مجاني للجميع الجمعة مايو 18, 2018 8:03 pm من طرف الأخ تامر مسعد» ممكن كتابه اسم المنتدى على هذه الواجههالأحد مايو 06, 2018 1:04 pm من طرف حفيد الصحابه» السلام عليكم ورحمة الله وبركاتهالأحد مايو 06, 2018 12:19 pm من طرف حفيد الصحابه»  تحميل برنامج Moysar for Computer 2013 المصحف الالكتروني للكمبيوتر اخر اصدار مجانا الأربعاء مايو 02, 2018 1:09 am من طرف ام بسمة» تحميل برنامج الآذان للكمبيوتر 2015 مجانا الأربعاء مايو 02, 2018 1:07 am من طرف ام بسمة» المصحف المعلم لدار الوسيلة للشيخين المنشاوي والحذيفي + نسخة محمولةالأربعاء مايو 02, 2018 1:01 am من طرف ام بسمة» تلاوة من سورة الإعراف : وسورة إبراهيم بصوت الشيخ رضا سلمانالجمعة مارس 09, 2018 4:02 am من طرف الأخ تامر مسعد» قرار جديد من ادارة المنتدى لجميع الاعضاء والمسؤلين بالموقعالجمعة مارس 09, 2018 3:41 am من طرف الأخ تامر مسعد» نبضُ الاسرة الأربعاء فبراير 28, 2018 6:18 pm من طرف ali0» كتاب ام المؤمنين ام القاسم كتاب مسموع وما لا تعرفه عنهاالسبت يناير 13, 2018 2:34 am من طرف شموخى» شركة تسليك مجاري شمال الرياضالسبت يناير 13, 2018 2:34 am من طرف شموخى»  شيبة بن عثمان ابن أبي طلحةالسبت يناير 13, 2018 2:33 am من طرف شموخى» من قصص البخاري العجيبة ومن اروع ما قرأت السبت يناير 13, 2018 2:25 am من طرف شموخى» ممكن ترحيب وشكراالإثنين يناير 08, 2018 8:30 pm من طرف jassim1» متلازمة ستكلرالخميس يناير 04, 2018 6:15 pm من طرف عبير الورد»  التاتاه عند الاطفالالخميس يناير 04, 2018 6:14 pm من طرف عبير الورد»  نصائح للتعامل مع المكفوفينالخميس يناير 04, 2018 6:13 pm من طرف عبير الورد» علامات التوحد الخفيف الخميس يناير 04, 2018 6:12 pm من طرف عبير الورد» التسامح والصبر في الحياة الزوجيةالخميس يناير 04, 2018 6:10 pm من طرف عبير الورد» مكافحة النمل الابيض قبل البناءالخميس يناير 04, 2018 6:07 pm من طرف عبير الورد
 

أضف إهدائك

الأخ تامر مسعد قال السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الجمعة مارس 09, 2018 3:46 am ...
:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أمة الله قال منتديات أور إسلام تتمنى من جميع الأعضاء الالتزام بالقوانين بارك الله فيكم
الجمعة مارس 28, 2014 7:31 pm ...
: منتديات أور إسلام تتمنى من جميع الأعضاء الالتزام بالقوانين بارك الله فيكمشعاري قرآني قال سبحان الله و الحمد لله و لا اله الا الله وحدة لا شريك لله له الملك و له الحمد و هو على كل شئ قدير
الأربعاء مايو 01, 2013 1:28 pm ...
:
سبحان الله و الحمد لله و لا اله الا الله
نور 13 قال اللهم اشفي اختي في الله ( امة الله )
الجمعة أبريل 12, 2013 11:36 pm ...
: الهم رب الناس اذهب البأس عن أخاتنا امة الله واشفها يا رب العالمين شفاءا لا يغادر سقماأبومحمد قال أسالُكم الدعاء لى بالشفاء ولجميع المسلمين
الأحد أبريل 14, 2013 1:00 pm ...
:


أسالُ الله تبارك وتعالى أن يحفظكم جميعاً من كل سوء

أسالك الدعاء لى بالشفاء حيث أجريت عمليه لاستخراج حصوه أنا وجميع مرضى المسلمين
يجب تسجيل الدخول لنشر الرسائل
اسم الدخول:كلمة السر:
قم بتسجيلي تلقائيا كل:

:: نسيت كلمة السر


شاطر|

الابتلاء في القرآن: أنواعه ونتائجه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل
أمة الله
عضو شرف

avatar


المهنة :
الجنس : انثى
علم الدوله :
العمر : 33
تاريخ التسجيل : 25/05/2009
عدد المساهمات : 6146

#1مُساهمةموضوع: الابتلاء في القرآن: أنواعه ونتائجه   الجمعة يناير 18, 2013 9:50 am

الابتلاء في القرآن: أنواعه ونتائجه
الابتلاء في القرآن: أنواعه ونتائجه
أ·د·علي أحمد طلب


البلاء والابتلاء، والفتنة، والامتحان، والاختبار خمسة ألفاظ مختلفة تشترك في الدلالة على معنى واحد هو الاختبار·[/size]
يقال في اللغة: بلاه ببلوه بلواً، أو بلاء، وابتلاء يبتليه ابتلاء: إذا جرَّبه واختبره·
وفي القرآن الكريم: (إنا
بلوناهم كما بلونا أصحاب الجنة) القلم أي اختبرنا أهل مكة بالقحط
والجوع حتى أكلوا الجيف بدعوته صلى الله عليه وسلم·(1)

(وإذ ابتلى إبراهيمَ ربُّهُ بكلمات فأتمهن) البقرة:124: أي اختبره بما كلفه من الأوامر والنواهي·(2)·
(ولقد فتنا سليمان) ص أي ابتليناه واختبرناه·
(يأيها الذين آمنوا إذا جاءكم المؤمنات مهاجرات فامتحنوهن) الممتحنة:10: أي اختبروهن لتعرفوا إيمانهن·
والله ـ عز وجل ـ جعل
العلة لخلق المؤمن والحياة اختبار عباده وابتلاءهم لتبيين محسنهم ومسيئهم،
فقال: (تبارك الذي بيده الملك وهو على كل شيء قدير· الذي خلق الموت
والحياة ليبلوكم أيكم أحسن عملاً) الملك: 1 ـ 2·

وأقسم سبحانه إنه سيبلو
عباده أي >يختبرهم< بالمكاره والمصائب ليظهر صبرهم واحتسابهم ورضاهم
بما قدَّره عليهم فقال: (ولنبلونكم بشيء من الخوف والجوع ونقص من الأموال
والأنفس والثمرات وبشر الصابرين· الذين إذا أصابتهم مصيبة قالوا إنا لله
وإنا إليه راجعون· أولئك عليهم صلوات من ربهم ورحمة وأولئك هم المهتدون)
البقرة: 155 ـ 157·

والابتلاء في القرآن أنواع
1 ـ ابتلاء بالتكليف كما في قوله تعالى في الآية 124 من سورة البقرة: (وإذا ابتلى إبراهيم ربه بكلمات)·
ومنها أمره بذبح ابنه،
ولما استجاب لأمر ربه، وتهيأ لتنفيذ الذبح، سمَّى الله ذلك التكليف البلاء
المبين، >أي الواضح<، وافتدى الله الابن العزيز الصابر الراضي
بقضاء ربه بكبش عظيم: قال (رب هب لي من الصالحين· فبشرناه بغلام حليم· فلما
بلغ معه السعي قال يا بني إني أرى في المنام أني أذبك فانظر ماذا ترى قال
يا أبتِ افعل ما تؤمر ستجدني إن شاء الله من الصابرين· فلما أسلما وتلَّه
للجبين· وناديناه أن يا إبراهيم· قد صدَّقت الرؤيا إنا كذلك نجزي
المحسنين· إن هذا لهو البلاء المبين· وفديناه بِذِبْحٍ عظيم) الصافات: 100
ـ 107·

ومن الابتلاء بالتكليف
ما حدث لأصحاب القرية من بني إسرائيل (واسألهم عن القرية التي كانت حاضرة
البحر إذ يعدون في السبت إذ تأتيهم حيتانهم يوم سبتهم شرَّعاً ويوم لا
يسبتون لا تأتيهم كذلك نبلوهم بما كانوا يفسقون) الأعراف:163، وقال سبحانه:
(ولنبلونكم حتى نعلم المجاهدين منكم والصابرين ونبلو أخباركم) محمد:31·

2 ـ ابتلاء بالمحن والشدائد والمصائب ليظهر الصبر والرضا والتسليم·
ومن ذلك قوله تعالى:
(أحسب الناس أن يُتركوا أن يقولوا آمنا وهم لا يفتنون· ولقد فتنا الذين من
قبلهم فليعلمن الله الذين صدقوا وليعلمن الكاذبين) العنكبوت: 2 ـ 3·

وقوله عز وجل: (ولنبلونكم بشيء من الخوف والجوع ونقص من الأموال والأنفس والثمرات وبشِّر الصابرين) البقرة:155·
فمن الخطأ ادعاء الإيمان
من غير الثبات في الشدائد، والرضا بقضاء الله، إن سنة الله في خلقه أن
يختبر إيمان المؤمنين بأن يصيبهم بما يكرهون، فإن صبروا ورضوا بما قدَّر
ربهم فقد صدقوا في قولهم >آمنا<، وإن لم يصبروا ويرضوا فهم كاذبون في
دعوى الإيمان·

ومن الابتلاء بالمحن
والشدائد ما تحفل به حياة الأنبياء والمرسلين، (لقد كان في قصصهم عبرة
لأولي الألباب ما كان حديثٌ يُفترى ولكن تصديق الذي بين يديه وتفصيل كل
شيء وهدى ورحمة لقوم يؤمنون) يوسف:111·

3 ـ ابتلاء هو عقاب على
ارتكاب المعاصي التي يرتكبها العباد، ومن ذلك قوله تعالى: (إنا بلوناهم
كما بلونا أصحاب الجنة إذ أقسموا ليصرمنها مصبحين ولا يستثنون· فطاف عليها
طائف من ربك وهم نائمون فأصبحت كالصريم) القلم: 17 ـ 20·

فما أصاب أهل مكة، وما نزل بحديقة هؤلاء المانعين حق الله هو ابتلاء انتقام وعقاب·
4 ـ ابتلاء بالنعم
والخيرات: فكل خير يتفضل الله به على عبد من عباده هو اختبار له ليظهر
شكره، وحسن استخدام النعم فيما يرضي المنعم ـ سبحانه وتعالى، فإن شكر فقد
نجح في امتحان الخير، وأرضى ربه، واستحق المزيد من الخير تحقيقاً لوعد
الله، عز وجل، (لئن شكرتم لأزيدنكم ولئن كفرتم إن عذابي لشديد) إبراهيم:7·

وكثيراً ما يخفى على
الناس أن النعم ابتلاء، فيظنونها تكريماً من الله لهم، لا اختباراً لشكرهم
فيسيئون استخدامها، ويفترون بها، فيفسدون ولا يصلحون، على نحو ما قصه
القرآن عن قارون: (إذ قال له قومه لا تفرح إن الله لا يحب الفرحين وابتغ
فيما آتاك الله الدار الآخرة ولا تنس نصيبك من الدنيا وأحسن كما أحسن الله
إليك ولا تبغ الفساد في الأرض إن الله لا يحب المفسدين· قال إنما أوتيته
على علم عندي) القصص: 76 ـ 78·

والله عز وجل يذكر لنا أنه يبتلي عباده بالخير كما يبتليهم بالشر، فيقول سبحانه وتعالى: (ونبلوكم بالشر والخير فتنة) الأنبياء:35·
وقال سبحانه: (وبلوناهم بالحسنات والسيئات لعلهم يرجعون) الأعراف:168·
والابتلاء بالشر أهون من الابتلاء بالخير
فإن الامتحان بالشر
امتحان مباشر يدركه عامة الناس فكل من وقع به ما لا يحب من مصيبة أو فقد
عزيز أو نقص في مال أو نفس يدرك ـ غالباً ـ أنه مُبتلى ومُختبر، فيلجأ إلى
ربه يسأل اللطف والتخفيف والتعويض قائلاً في الآية 156 من سورة البقرة ـ
كما علَّمه ربه: (إنا لله وإنا إليه راجعون)·أما الامتحان بالخير فهو
امتحان غير مباشر لا يدرك حقيقته إلا من صدق إيمانه، وصفت بصيرته، فأدرك
أنه مسؤول عن كل ما يتفضل الله به عليه من الصحة، أما التمكين في الأرض،
أو زيادة في الخير على نحو ما قصه القرآن الكريم عن نبي الله سليمان عليه
السلام، إذ قال حينما سمع صوت النملة تحذر قومها من الهلاك إن لم يدخلوا
مساكنهم خشية أن يحطمهم جيشه المتعدد الجنسيات من الإنس والجن والطير (رب
أوزعني أن أشكر نعمتك التي أنعمت عليَّ وعلى والديَّ وأن أعمل صالحاً
ترضاه وأدخلني برحمتك في عبادك الصالحين) النمل:19·

وقوله عليه السلام عندما
جاءه عرش ملكة سبأ من اليمن إلى الشام في أقل من غمضة العين: (هذا من فضل
ربي ليبلوني أأشكر أم أكفر ومن شكر فإنما يشكر لنفسه ومن كفر فإن ربي غني
كريم) النمل:40·

ولأن الامتحان بالخير أصعب من الامتحان بالشر ····· (وقليل من عبادي الشكور) سبأ:13·
والابتلاء على قدر الإيمان
فكلما قوي إيمان العبد
اشتد ابتلاؤه، ولأن الأنبياء أقوى المؤمنين إيماناً كان بلاؤهم شديداً،
وفي الحديث عن سعد بن أبي وقاص قال: قلت: يا رسول الله أي الناس أشد
بلاءً؟ قال: >الأنبياء، ثم الأمثل فالأمثل، يُبتلى العبد على حسب
دينه<(3)·

والابتلاء دليل على حب الله لمن ابتلاه
فعن أنس بن مالك ـ عن
رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: عِظم الجزاء، مع عظم البلاء، وإن
الله إذا أحب قوماً ابتلاهم، فمن رضي فله الرضا، ومن سخط فله السخط<(4)·

وهو يكفِّر السيئات ويرفع الدرجات
وفي الحديث الشريف: >ما يصيب المسلم من همٍّ ولا نصبٍ ولا وصبٍ حتى الشوكة يُشاكها إلا كفَّر الله بها من خطاياه<
الابتلاء في القرآن: أنواعه ونتائجه
بقلم: أ·د·علي أحمد طلب ـ جامعة الأزهر ـ أسيوط
البلاء والابتلاء، والفتنة، والامتحان، والاختبار خمسة ألفاظ مختلفة تشترك في الدلالة على معنى واحد هو الاختبار·
يقال في اللغة: بلاه ببلوه بلواً، أو بلاء، وابتلاء يبتليه ابتلاء: إذا جرَّبه واختبره·
وفي القرآن الكريم: (إنا
بلوناهم كما بلونا أصحاب الجنة) القلم أي اختبرنا أهل مكة بالقحط
والجوع حتى أكلوا الجيف بدعوته صلى الله عليه وسلم·(1)

(وإذ ابتلى إبراهيمَ ربُّهُ بكلمات فأتمهن) البقرة:124: أي اختبره بما كلفه من الأوامر والنواهي·(2)·
(ولقد فتنا سليمان) ص أي ابتليناه واختبرناه·
(يأيها الذين آمنوا إذا جاءكم المؤمنات مهاجرات فامتحنوهن) الممتحنة:10: أي اختبروهن لتعرفوا إيمانهن·
والله ـ عز وجل ـ جعل
العلة لخلق المؤمن والحياة اختبار عباده وابتلاءهم لتبيين محسنهم ومسيئهم،
فقال: (تبارك الذي بيده الملك وهو على كل شيء قدير· الذي خلق الموت
والحياة ليبلوكم أيكم أحسن عملاً) الملك: 1 ـ 2·

وأقسم سبحانه إنه سيبلو
عباده أي >يختبرهم< بالمكاره والمصائب ليظهر صبرهم واحتسابهم ورضاهم
بما قدَّره عليهم فقال: (ولنبلونكم بشيء من الخوف والجوع ونقص من الأموال
والأنفس والثمرات وبشر الصابرين· الذين إذا أصابتهم مصيبة قالوا إنا لله
وإنا إليه راجعون· أولئك عليهم صلوات من ربهم ورحمة وأولئك هم المهتدون)
البقرة: 155 ـ 157·

والابتلاء في القرآن أنواع
1 ـ ابتلاء بالتكليف كما في قوله تعالى في الآية 124 من سورة البقرة: (وإذا ابتلى إبراهيم ربه بكلمات)·
ومنها أمره بذبح ابنه،
ولما استجاب لأمر ربه، وتهيأ لتنفيذ الذبح، سمَّى الله ذلك التكليف البلاء
المبين، >أي الواضح<، وافتدى الله الابن العزيز الصابر الراضي
بقضاء ربه بكبش عظيم: قال (رب هب لي من الصالحين· فبشرناه بغلام حليم· فلما
بلغ معه السعي قال يا بني إني أرى في المنام أني أذبك فانظر ماذا ترى قال
يا أبتِ افعل ما تؤمر ستجدني إن شاء الله من الصابرين· فلما أسلما وتلَّه
للجبين· وناديناه أن يا إبراهيم· قد صدَّقت الرؤيا إنا كذلك نجزي
المحسنين· إن هذا لهو البلاء المبين· وفديناه بِذِبْحٍ عظيم) الصافات: 100
ـ 107·

ومن الابتلاء بالتكليف
ما حدث لأصحاب القرية من بني إسرائيل (واسألهم عن القرية التي كانت حاضرة
البحر إذ يعدون في السبت إذ تأتيهم حيتانهم يوم سبتهم شرَّعاً ويوم لا
يسبتون لا تأتيهم كذلك نبلوهم بما كانوا يفسقون) الأعراف:163، وقال سبحانه:
(ولنبلونكم حتى نعلم المجاهدين منكم والصابرين ونبلو أخباركم) محمد:31·

2 ـ ابتلاء بالمحن والشدائد والمصائب ليظهر الصبر والرضا والتسليم·
ومن ذلك قوله تعالى:
(أحسب الناس أن يُتركوا أن يقولوا آمنا وهم لا يفتنون· ولقد فتنا الذين من
قبلهم فليعلمن الله الذين صدقوا وليعلمن الكاذبين) العنكبوت: 2 ـ 3·

وقوله عز وجل: (ولنبلونكم بشيء من الخوف والجوع ونقص من الأموال والأنفس والثمرات وبشِّر الصابرين) البقرة:155·
فمن الخطأ ادعاء الإيمان
من غير الثبات في الشدائد، والرضا بقضاء الله، إن سنة الله في خلقه أن
يختبر إيمان المؤمنين بأن يصيبهم بما يكرهون، فإن صبروا ورضوا بما قدَّر
ربهم فقد صدقوا في قولهم >آمنا<، وإن لم يصبروا ويرضوا فهم كاذبون في
دعوى الإيمان·

ومن الابتلاء بالمحن
والشدائد ما تحفل به حياة الأنبياء والمرسلين، (لقد كان في قصصهم عبرة
لأولي الألباب ما كان حديثٌ يُفترى ولكن تصديق الذي بين يديه وتفصيل كل
شيء وهدى ورحمة لقوم يؤمنون) يوسف:111·

3 ـ ابتلاء هو عقاب على
ارتكاب المعاصي التي يرتكبها العباد، ومن ذلك قوله تعالى: (إنا بلوناهم
كما بلونا أصحاب الجنة إذ أقسموا ليصرمنها مصبحين ولا يستثنون· فطاف عليها
طائف من ربك وهم نائمون فأصبحت كالصريم) القلم: 17 ـ 20·

فما أصاب أهل مكة، وما نزل بحديقة هؤلاء المانعين حق الله هو ابتلاء انتقام وعقاب·
4 ـ ابتلاء بالنعم
والخيرات: فكل خير يتفضل الله به على عبد من عباده هو اختبار له ليظهر
شكره، وحسن استخدام النعم فيما يرضي المنعم ـ سبحانه وتعالى، فإن شكر فقد
نجح في امتحان الخير، وأرضى ربه، واستحق المزيد من الخير تحقيقاً لوعد
الله، عز وجل، (لئن شكرتم لأزيدنكم ولئن كفرتم إن عذابي لشديد) إبراهيم:7·

وكثيراً ما يخفى على
الناس أن النعم ابتلاء، فيظنونها تكريماً من الله لهم، لا اختباراً لشكرهم
فيسيئون استخدامها، ويفترون بها، فيفسدون ولا يصلحون، على نحو ما قصه
القرآن عن قارون: (إذ قال له قومه لا تفرح إن الله لا يحب الفرحين وابتغ
فيما آتاك الله الدار الآخرة ولا تنس نصيبك من الدنيا وأحسن كما أحسن الله
إليك ولا تبغ الفساد في الأرض إن الله لا يحب المفسدين· قال إنما أوتيته
على علم عندي) القصص: 76 ـ 78·

والله عز وجل يذكر لنا أنه يبتلي عباده بالخير كما يبتليهم بالشر، فيقول سبحانه وتعالى: (ونبلوكم بالشر والخير فتنة) الأنبياء:35·
وقال سبحانه: (وبلوناهم بالحسنات والسيئات لعلهم يرجعون) الأعراف:168·
والابتلاء بالشر أهون من الابتلاء بالخير
فإن الامتحان بالشر
امتحان مباشر يدركه عامة الناس فكل من وقع به ما لا يحب من مصيبة أو فقد
عزيز أو نقص في مال أو نفس يدرك ـ غالباً ـ أنه مُبتلى ومُختبر، فيلجأ إلى
ربه يسأل اللطف والتخفيف والتعويض قائلاً في الآية 156 من سورة البقرة ـ
كما علَّمه ربه: (إنا لله وإنا إليه راجعون)·أما الامتحان بالخير فهو
امتحان غير مباشر لا يدرك حقيقته إلا من صدق إيمانه، وصفت بصيرته، فأدرك
أنه مسؤول عن كل ما يتفضل الله به عليه من الصحة، أما التمكين في الأرض،
أو زيادة في الخير على نحو ما قصه القرآن الكريم عن نبي الله سليمان عليه
السلام، إذ قال حينما سمع صوت النملة تحذر قومها من الهلاك إن لم يدخلوا
مساكنهم خشية أن يحطمهم جيشه المتعدد الجنسيات من الإنس والجن والطير (رب
أوزعني أن أشكر نعمتك التي أنعمت عليَّ وعلى والديَّ وأن أعمل صالحاً
ترضاه وأدخلني برحمتك في عبادك الصالحين) النمل:19·

وقوله عليه السلام عندما
جاءه عرش ملكة سبأ من اليمن إلى الشام في أقل من غمضة العين: (هذا من فضل
ربي ليبلوني أأشكر أم أكفر ومن شكر فإنما يشكر لنفسه ومن كفر فإن ربي غني
كريم) النمل:40·

ولأن الامتحان بالخير أصعب من الامتحان بالشر ····· (وقليل من عبادي الشكور) سبأ:13·
والابتلاء على قدر الإيمان
فكلما قوي إيمان العبد
اشتد ابتلاؤه، ولأن الأنبياء أقوى المؤمنين إيماناً كان بلاؤهم شديداً،
وفي الحديث عن سعد بن أبي وقاص قال: قلت: يا رسول الله أي الناس أشد
بلاءً؟ قال: >الأنبياء، ثم الأمثل فالأمثل، يُبتلى العبد على حسب
دينه<(3)·

والابتلاء دليل على حب الله لمن ابتلاه
فعن أنس بن مالك ـ عن
رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: عِظم الجزاء، مع عظم البلاء، وإن
الله إذا أحب قوماً ابتلاهم، فمن رضي فله الرضا، ومن سخط فله السخط<(4)·

وهو يكفِّر السيئات ويرفع الدرجات
وفي الحديث الشريف: >ما يصيب المسلم من همٍّ ولا نصبٍ ولا وصبٍ حتى الشوكة يُشاكها إلا كفَّر الله بها من خطاياه<
وورد أن العبد ليصيبه البلاء حتى يمشي على الأرض ما عليه خطيئة·
وعن صهيب رضي الله عنه
قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: >عجباً لأمر المؤمن إن أمره كل
له خير وليس ذلك لأحد إلا للمؤمن: إن أصابته سراء شكر فكان خيراً له، وإن
أصابه ضراء صبر فكان خيراً له<(5)·

الهوامش
1 ـ صفوة البيان لمعاني القرآن ـ للشيخ حسنين محمد مخلوف 2/453·
2 ـ صفوة البيان 1/45·
3 ـ أخرجه الترمذي في الزهد (2398)·
4 ـ أخرجه ابن ماجة في الفتن (4031)·
5 ـ رياض الصالحين للنووي (31، 32)·

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

حفيد الصحابه
المدير العام
avatar


المهنة :
الجنس : ذكر
علم الدوله :
تاريخ التسجيل : 12/10/2009
عدد المساهمات : 15075

#2مُساهمةموضوع: رد: الابتلاء في القرآن: أنواعه ونتائجه   الجمعة يناير 18, 2013 2:41 pm

الابتلاء في القرآن: أنواعه ونتائجه

شكرآ جزيلا على الموضوع الرائع و المميز
واصلى تالقك معنا في المنتدى
بارك الله فيكى اختي ...
ننتظر منك الكثير من خلال ابداعاتك المميزة
لكى منـــــــ اجمل تحية ــــــــــي

الموضوع : الابتلاء في القرآن: أنواعه ونتائجه المصدر : منتديات أور إسلام الكاتب: حفيد الصحابه
توقيع العضو/ه : حفيد الصحابه




ما أجمل حياتى وحب الله يسكن أنفاسى


لما كان القرآن العزيز أشرف العلوم كان الفهم لمعانيه أوفى الفهوم ؛
لأن شرف العلم بشرف المعلوم .
ابن الجوزي .

اللهم إن اردت بعبادك فتنة فقضبنا إليك غير مفتونين .

تحزيرقرار جديد من ادارة المنتدى لجميع الاعضاء والمسؤلين بالموقعتحزير

بيان عاجل للمسؤلين والأعضاء والزوار

إعلان هام من مدير المنتدي بخصوص القوانين العامة للمنتدي ككل الرجاء الدخول للأهمية

وقفه مع أسمكــــ قبل التسجيل

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أمة الله
عضو شرف

avatar


المهنة :
الجنس : انثى
علم الدوله :
العمر : 33
تاريخ التسجيل : 25/05/2009
عدد المساهمات : 6146

#3مُساهمةموضوع: رد: الابتلاء في القرآن: أنواعه ونتائجه   السبت يناير 19, 2013 10:12 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الحاج حميد العامري
عضو مشارك



المهنة :
الجنس : ذكر
علم الدوله :
العمر : 66
تاريخ التسجيل : 06/04/2013
عدد المساهمات : 235

#4مُساهمةموضوع: رد: الابتلاء في القرآن: أنواعه ونتائجه   السبت أبريل 06, 2013 8:43 pm

الابتلاء في القرآن: أنواعه ونتائجه

بارك الله فيك
موضوع مميز
أهـنئك عـلى الطرح الـراقي
بأنتظار مايفيضه قلمك من جديد
لك مني أرق تحية

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

ArabTatwer
 عضو جديد

avatar


المهنة :
الجنس : ذكر
علم الدوله :
العمر : 21
تاريخ التسجيل : 14/04/2013
عدد المساهمات : 10

#5مُساهمةموضوع: رد: الابتلاء في القرآن: أنواعه ونتائجه   الإثنين أبريل 15, 2013 12:10 pm

الابتلاء في القرآن: أنواعه ونتائجه
السلام علیکم :
بارک الله فیک اخی الکریم ,
موضوع جمیل ,
بورکت ,
تقبا مروری ,
وشکرا لک مره اخری .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

علي الرسام
 عضو فعال

avatar


المهنة :
الجنس : ذكر
علم الدوله :
العمر : 26
تاريخ التسجيل : 14/10/2012
عدد المساهمات : 55

#6مُساهمةموضوع: رد: الابتلاء في القرآن: أنواعه ونتائجه   الأربعاء أبريل 17, 2013 7:16 pm

الابتلاء في القرآن: أنواعه ونتائجه
شكرا ع الطرح الراائع
عاشت الايادي

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الابتلاء في القرآن: أنواعه ونتائجه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

مواضيع ذات صلة


الإشارات المرجعية


التعليق على الموضوع بواسطة الفيس بوك


(( تذكر جيداً: يمنع وضع صور ذوات الأرواح ويمنع الردود الخارجة عن الشريعه ويمنع الاشهار باى وسيلة والله شهيد ))
صفحة 1 من اصل 1

إنشاء حساب أو تسجيل الدخول لتستطيع الرد

تحتاج إلى أن يكون عضوا لتستطيع الرد.

انشئ حساب

يمكنك الانضمام لمنتديات اور اسلام فعملية التسجيل سهله !


انشاء حساب جديد

تسجيل الدخول

اذا كنت مسجل معنا فيمكنك الدخول بالضغط هنا


تسجيل الدخول
صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
| منتديات اور إسلام |  :: •₪• الأمل والمواضيع العامة والإعلانات الخيرية •₪• :: منتدى الأمل لذوي الإحتياجات الخاصة-
خــدمات المـوضـوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
الابتلاء في القرآن: أنواعه ونتائجه , الابتلاء في القرآن: أنواعه ونتائجه , الابتلاء في القرآن: أنواعه ونتائجه ,الابتلاء في القرآن: أنواعه ونتائجه ,الابتلاء في القرآن: أنواعه ونتائجه , الابتلاء في القرآن: أنواعه ونتائجه
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ الابتلاء في القرآن: أنواعه ونتائجه ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا

PageRank
مواقيت الصلاة: